الطباعة وتطورها

12
الطباعة

الطباعة وتطورها

محتويات المقال:

مقدمة.

تطور الطباعه.

انواع الطباعه.

المصادر.

——————————————

مقدمة :

عملية الطباعة ليست وليدة اللحظة بل هي عملية ذات تاريخ طويل وتطورها وتحديثها مستمر استمرار الزمان، حيث كان الانسان في بداية الامر يقوم بكتابة ما يريد حفظه على الحجارة واوراق البردي وجلود الحيوانات.

اما اليوم نشهد تطورا تكنولوجيا هائلا سواء على مستوى الطباعه الديجيتال او الرقمية أو  الاوفست.

——————————————

تطور الطباعة :

الصينيون هم اول من بداوا عملية الطباعه على القماش في القرن الاول من الميلاد، ولكن الطباعة بالالات لم تبدأ إلا في القرن الخامس عشر على يد غوتنبرج الذي اخترع اول الة .

كانت تسمى هذه الالة باسم ( الطباعه ذات الحروف المتحركة ) وكانت بمثابة اللبنة الاولى لما الت اليه الطباعه في يومنا هذا، وكانت هذه الالة تستخدم حروف معدنية متحركة وكان الحرف يوضع معكوس بداخل المعدن، وكان اول كتاب تم طبعه بهذه الالة هو (الكتاب المقدس).

ثم طرأ تطورا على الة طباعه الحروف المتحركة وذلك حيث تمت اضافة مكابس الية تعمل بالبخار كبديل للادارة اليدوية في الة غوتنبرج.

ثم بعد ذلك وفي عام 1843م تم اختراع الة الضغط الدوارة على يد ريتشارد مارش وكانت يتم تزويدها يدويا باوراق فردية ثم تم اضافة مكبس لها مزود بلفافة للورق.

ثم بعد ذلك تطورت عملية الطباعه لما يعرف اليوم باسم الطباعه الاوفست التي قام باختراعها روبرت باركلي عام 1875موكانت في بادىء الامر تقوم بالطباعه على المعدن فقط ثم تطورت لتطبع على الورق ايضا.

تطورت بعد ذلك الطابعات تدريجيا حتى وصلت الى ما يعرف بالات الطباعه النافثة للحبر او الرقمية والتي تعد من ارخص واكثر الانواع انتشارا.

ثم وفي عصرنا الحالي نجد تقنيات جديدة تمت اضافتها الى عالم الطباعة مثل الطباعه بالليزر والطباعة ثلاثية الابعاد.

——————————————

انواع الطباعة :

الطباعة الأوفست: تعتبر الطباعه الاوفست من افضل انواع الطباعة دقة حيث يتمكن العميل بتحديد درجة اللون المطلوبة ويتم طباعتها بمنتهى الدقة ما يضمن للعميل ثبات في لون الهوية الخاصة به.

ولكن نظرا لارتفاع تكلفة الطباعه الاوفست فهي تكون مناسبة جدا للاعداد الكبيرة اما الاعداد الصغيرة فتكون غير مناسبة تماما مع هذا النوع من الطباعه.

الطباعة الرقمية: من اكثر انواع الطباعه انتشارا وذلك نظرا لانخفاض تكلفتها وسرعة انجاز عملية الطباعه وصغر حجم ماكينة الطباعه ذاتها.
طباعة outdoor:  تكون ذات دقة طباعه منخفضة ولكن على الرغم من ذلك فهي مناسبة تمام لطباعه الاحجام المكبيرة والتي يتم تعليقها على ارتفاعات عالية مثل اعلانات الطرق، فهي تتطيح رؤية جيدة وواضحة من المسافات البعيدة.
طباعه Indoor: وهي طباعه ذات دقة عالية ولكن تستخدم مع الاحجام الصغيرة بحد اقصى في العرض 150 سم.
طباعة ثلاثية الأبعاد: تتيح الطباعه ثلاثية الأبعاد طباعه المجسمات التي تستخدم في الترويج والدعاية.

——————————————

المصادر:

1. [The history of printing | The evolution of print from Gutenberg to now]

2. [History of publishing – Early Printing, Gutenberg, Incunabula]

3. [The Evolution of Print Media: A Comprehensive Exploration]

4. [History of Books and Printing | The New York Public Library]

5. [The Printing Revolution in Early Modern Europe]

—————————————–

الطباعة الديجيتال  

الطباعة الاوفست

الالوان وعلاقتها بالتسويق

فن التصميم

طباعة وتصميم كروت ID    

 تصميم موشن جرافيك  

 الالوان وانواعها   

 

[Total: 0 Average: 0]